شمس المعارف الاسلامى للاسيوطى

بارك الله فيك لزيارتك منتدانا هذا
مع تحيات /مدير المنتدى
شمس المعارف الاسلامى للاسيوطى

منتدى ديـنـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــي

المواضيع الأخيرة

المواضيع الأخيرة

التبادل الاعلاني


    التحذير من المجالس التي لا يذكر الله فيها

    شاطر
    avatar
    مدير المنتدى
    Admin

    عدد المساهمات : 312
    تاريخ التسجيل : 03/04/2010
    الموقع : شمس المعارف الاسلامى للاسيوطى

    التحذير من المجالس التي لا يذكر الله فيها

    مُساهمة من طرف مدير المنتدى في الأربعاء أبريل 07, 2010 9:33 pm

    قال الله تعالى : { مَا يَلْفِظُ مِن قَوْلٍ إِلاَّ لَدَيْهِ رَقِيبٌ عَتِيدٌ}() .
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من قعد مقعداً لم يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة، ومن اضطجع مضجعاً لا يذكر الله فيه كانت عليه من الله ترة" أخرجه أبو داود() .
    ومعنى ترة: نقص وقيل التبعة () .
    وعنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "ما جلس قوم مجلساً لم يذكروا الله فيه ولم يصلوا على نبيهم إلا كان عليهم ترة فإن شاء عذبهم وإن شاء غفر لهم" أخرجه الترمذي () .
    عن ابن عمر رضي الله عنهما قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "لا تكثروا الكلام بغير ذكر الله فإن كثرة الكلام بغير ذكر الله قسوة للقلب، وإن أبعد الناس من الله القلب القاسي" أخرجه الترمذي () .
    الشرح:
    الناس لابد لهم من مجالس يجتمعون ويتحدثون فيها، وخير هذه المجالس هي المجالس التي يكون فيها ذكر الله عز وجل، أما المجالس التي لا يذكر فيها الله تعالى، ولا يصلى فيها على نبيه صلى الله عليه وسلم فإنها مذمومة، حذر منها الرسول صلى الله عليه وسلم وأخبر أنها يوم القيامة تكون نقصاً على أصحابها حيث أضاعوا أوقاتهم فيما لا ينفعهم، وأخبر أنها سبب لقسوة القلب فلا يلين لموعظة ولا يستجيب لتذكير.
    الفوائد:
    - الترهيب من كثرة الكلام بغير ذكر الله، كالاستغفار ومدارسة العلم والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
    - وجوب الحذر من المجالس التي ليس فيها ذكر الله والحرص على مجالس الذكر.
    - أن كثرة الكلام بغير ذكر الله من أسباب قسوة القلب.

    وجوب حفظ الأوقات
    وعدم التفريط فيها فيما لا ينفع
    عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس: الصحة والفراغ" أخرجه البخاري().
    عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت: "كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا دخل العشر (أي: عشر رمضان) أحيا الليل وأيقظ أهله وجد وشد المئزر" متفق عليه().
    عن ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "لا تزول قدم ابن آدم يوم القيامة من عند ربه حتى يسأل عن خمس: عن عمره فيم أفناه وعن شبابه فيم أبلاه وماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه وماذا عمل فيما علم؟ " أخرجه الترمذي().
    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : "من خاف أدلج ومن أدلج بلغ المنزل، ألا إن سلعة الله غالية إلا إن سلعة الله الجنة" أخرجه الترمذي().
    الشرح:
    الوقت هو الحياة، فمن أضاع وقته فقد أضاع حياته وسيسأل عن هذا التضييع، وكثير من الناس مغبون في وقته فهو خاسر فيه وينفقه فيما يعود عليه بالخسار في الدنيا والآخرة.
    الفوائد:
    - وجوب اغتنام الأوقات فيما ينفع.
    - أن ابن آدم مسؤول عن أوقاته.
    - كثرة المفرطين في أوقاتهم المضيعين لها والمغبونين فيها.
    [b]

      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس سبتمبر 20, 2018 9:19 pm